منتديات ميرلين - برامج - مسلسلات - اغاني - اسلاميات
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 استقاله وزير المالية بحكومة رام الله، نبيل قسيس

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

ذكر عدد المساهمات : 41
تاريخ التسجيل : 23/02/2013
العمر : 24
الموقع : http://forumsmerlen.ahladalil.com
المزاج : رايق

مُساهمةموضوع: استقاله وزير المالية بحكومة رام الله، نبيل قسيس   الأربعاء مارس 06, 2013 11:20 am

عكست استقاله وزير المالية بحكومة رام الله، نبيل قسيس، تباينا واسعا في الرؤى بينه وبين المجتمع المدني والنقابات وحتى وزراء حكومته ورئيسها سلام فياض.



وأصبح التحدي الأكبر أمام حكومة فياض، بطبيعة الحال، ليس البحث عن "خليفة جديد"، بقدر ما أنه البحث عن حلول سريعة وفعالة للأزمة المالية الخانقة التي تواجهها السلطة حالياً.



وتعرض قسيس خلال الشهور الأخيرة على خلفية الأزمة المالية الخانقة للسلطة الفلسطينية وطرق معالجتها، وهو الأمر الذي قالت عنه مصادر محليه "جعله يقدم على تقديم استقالته".



ونقلت وكالة أنباء "صفا" المحلية عن مصادر مطلعة قولها "إن قسيس لم يكن خياراً مفضلاً لرئيس الوزراء في رام الله سلام فياض لتولي وزارة المالية التي تنازل عنها بسبب ضغوطات كبيرة مارستها عليه حركة فتح في إطار تعديلات وزارية طالبت بها آنذاك.



وتؤكد أن فياض ورغم تعيين قسيس وزيرا للمالية ظل يتصرف وكأنه وزير المالية الفعلي ويتخذ السياسات المالية التي يرتئيها، وقد ساعده في ذلك كبار موظفي الوزارة الموالين في الأصل له والذين عينهم في مواقعهم العليا، ومنهم المحاسب العام للسلطة يوسف الزمر.



وتشير إلى أن قسيس كان أحد واجهات الخلاف المستفحل بين الرئيس محمود عباس وسلام فياض حيث يعيش الرجلان حالة من الجفاء؛ وهو ما عكسه طريقة التعاطي مع استقالة قسيس، حيث رفضها الرئيس فور الإعلان عنها في حين أعلن فياض مباشرة قبوله لها.



وبحسب المصادر، فإن فياض أراد أن يرسل رسالة لديوان الرئاسة أنه الطرف الوحيد الذي يحدد السياسات المالية للحكومة، كما أنه رد على ما يعتبره فياض انفلاتا من قبل النقابات في الإضرابات خلال الشهور الماضية والتشهير بحكومته بإيعاز من أطراف في ديوان الرئاسة وهو ما عكسه لقاء الرئيس محمود عباس الشهر الماضي مع ممثلي النقابات حيث أثنى على حراكهم المطلبي.



وكانت ميزانية 2013 عاملا حاسما في تقديم قسيس – الأكاديمي القادم من جامعة بير زيت – لاستقالته حيث يعتبر أن عدم إدخال تقليصات جوهرية على بنود الموازنة يعرض الوضع المالي للسلطة إلى الهاوية، في حين لم تجد توصياته صدى لدى الحكومة وسرعان ما انفلتت النقابات في وجهه.



وكان قسيس قد أعرب في أكثر من مناسبة ومنها لقاؤه الصريح مع ممثلي القطاع الخاص في معهد ماس في 17-2-2013 عن ضرورة اتخاذ إجراءات قاسية في موازنة 2013 لتفادي الكارثة، وقال : " إنه لا مناص من المس بفاتورة الرواتب لأنه لا يمكن تخفيض الإنفاق دون هذه الخطوة"، فيما تطرق إلى التقاعد المبكر وغير ذلك من الإجراءات التقشفية.



وقد تعرض قسيس لهجوم لاذع من ممثلي القطاع الخاص خلال اللقاء الذين اتهموا الحكومة في رام الله "بتخريب الاقتصاد" على حد قول كبار مسئولي الشركات الرئيسية، أعقبه هجوم قاس من قبل النقابات، حيث بات واضحا لقسيس أنه لا يمكن المساس بامتيازات الطبقة الأولى من كبار الموظفين والسياسيين في السلطة.



وتشير إلى أن تعامل فياض السريع مع استقالة قسيس وإصداره أوامر مباشرة للمدراء العامين في وزارة المالية باعتماد توقيعه فوراً بدل توقيع قسيس عزز مخاوف البعض سيما في مركزية فتح من رغبة فياض في العودة لتولي وزارة المالية.



وتؤكد أن مركزية فتح ناقشت مع الرئيس خيارات وزارة المالية في حال لم يتم العدول عن استقالة قسيس وسط توافق على ضرورة عدم العودة للجمع بين وزارة المالية ورئاسة الوزراء.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://forumsmerlen.ahladalil.com
 
استقاله وزير المالية بحكومة رام الله، نبيل قسيس
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات ميرلين  :: اقسام ميرلين العامة :: قسم الاخبار والمستجدات-
انتقل الى: